أخطاء تسويقية قاتلة : مسحوق الغسيل الذي يوسخ القمصان

 

الخطأ المرتكب اليوم هو في عدم معرفة كيف يفكر المستهلك ، وكيف يؤثر على عدم قدرتك على نقل الصورة المطلوبة إليه بشكل صحيح

إحدى شركات مساحيق الغسيل قامت بوضع بوستر فيه 3 مربعات بجانب بعضها البعض ، على المربع اليميني صورة قميص نظيف ، وفي الوسط صورة غسالة وهي تدور وفيها مسحوق الغسيل ، وعلى اليسار صورة نفس القميص لكنه متسخ

هل وصلتك الصورة جيدا ؟

اين الخطأ ؟

حاليا لا يوجد خطأ ، لكن إن عرفنا أن هذه الحملة التسويقية موجهة لإحدى الدول العربية ، هل يمكنك اكتشاف الخطأ ؟

حسناً ، العرب يقرأون من اليمين لليسار ، ليس فقط الحروف انما حتى الأشكال والصور واللوحات وكل شي يقع تحت اعينهم ، هكذا يعمل الدماغ ، من اليمين لليسار ، لذا فأي صورة تضعها امامهم سيقرأونها من اليمين لليسار

وهذا الاعلان المصمم بناءا على فرضية معاكسة ، تعتمد القراءة من اليسار لليمين ، وبهذه الحالة اصبح الاعلان معكوساً تماماً

يفهمه المستهلك اول ما ينظر إليه ، أنك تضع قميصاً نظيفاً في الغسالة و تضيف المسحوق فيخرج القميص متسخاً !!

الدرس المستفاد ؟ على الشركات فهم طريقة تفكير و إدراك المستهلكين للأحاسيس و الماديات و العمل وفق ذلك . العرب يقرأون من اليمين لليسار وهكذا يعمل الدماغ في التفسير ، عليك وضع إعلانك بما يتوافق مع هذا الإتجاه ليفسره بشكل صحيح .

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

الاستراتيجية السعرية الجديدة: المنتج يقدم مجاناً

تقديم منتجك مجاناً قد يكون إستراتيجية تسويقية قوية، فماذا لو أخبرناك أنه في مقدورك أن …

8 تعليقات

  1. فعلا سوف يظن من يشاهد الاعلان ذلك
    لكن بصورة بديهه لن يطرق تفكيرهم ان مسحوق يمكن ان يكون مفعول كما يمكن ان يفهم

    • حسنا اوافقك الرأي حول البديهية ، لكن هنا وقعت الشركة في عملية تشويش للاتصال بينها وبين المتلقي وكان يمكن تجنب هذا الأمر لتحقيق فعالية اكبر من الاعلان بوضعهم بطريقة صحيحة

  2. هههههه رائع 🙂
    التعرف أكثر على الفئة المستهدفه أمر مهم .

    شكرًأ لك .

    • احيانا قد تخاطر الشركات أو المسؤولين عن الحملات التسويقية بأنهم يعرفون فئتهم المستهدفة جيداً ، لكنهم للأسف يكونون مخطئين لأن حكمهم قديم ولم يدرسوا تلك الفئة من جديد ، فالناس تتغير

  3. اختلف معكم ،، انا لو رأيت هذا الاعلان ، لفهمت المقصود بشكل بديهي ولن اركز على نقطة البداية او المحاذاة !

    • لكن لم يضر الشركة شيئا لو كانت المحاذاة صحيحة ، على الأقل حتى لا تشوش على تفكير الناس الذين يشاهدون الإعلان

  4. إبراهيم صوفي

    لقد قرأت العديد من الأبحاث التسويقية و من أحدى هذه الأبحاث أنه على الشركة تفهم طباع المجتمع التي تعمل ضمنه و عادات الإستهلاك للمجتمع و هو أمر حساس جداً نظراً لأنه يؤدي إلى وصول فكرة مغايرة للفكرة المطلوبة و هذه القصة تعطي دليلاً واضحاً على هذا الأمر ولكن لن تتأثر بشكل كبير كون ان الأمر فيه شيء من البديهية

  5. هناك شي اساسي لنجاح الحمله الاعلانيه هي ان تعبر الاعلان عن مايبحث عنه العميل او المستهدف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: