Look-for-a-New-Job

نصائح و أفكار حول البحث عن عمل

 

هذه التدوينة موجهة بشكل اكبر لمن تخرج للتو من الجامعة ويريد البدء في البحث عن عمل ، و ظروف و بيئة العمل في بلده مناسبة وطبيعية

سأفترض أنك جهزت سيرتك الذاتية و طبعت منها نسخاً ورقية عديدة ولديك نسخة الكترونية قابلة للتعديل بشكل دائم ، حيث يفضل أن تعدل سيرتك وتهيئها على أنها موجهة لشركة ما خصيصاً وذلك كإدراج تعليق يوضح طلبك العمل في الشركة X و توضح سبب طلبك ورغبتك كي لا يشعر المسؤول عن المقابلات أنك ترمي سيرتك الذاتية أينما توفر لك


1- ماذا تريد أن تكون ؟

لا اطلب منك صورة واضحة جدا ، تفصيلية جدا ، عن ماذا ستكون مستقبلاً ؟ او ماهي مهنتك في السنوات العشر القادمة .؟ فقط اطلب منك أن تعرف بشكل عام عن العمل الذي سوف تؤديه بالمستقبل

مثلا ، مهندس ، مبيعات ، تقني ، باحث ، طبيب ، محامي … إلخ

تحديدك ماذا تريد أن تكون يجعلك أن تجعل بحثك عن العمل بشكل مستهدف لا عشوائي

2- حدد الشركات المستهدفة .

حالما عرفت ماذا تريد أن تكون ، يمكنك أن تعرف ماهي الصناعات التي تحب أن تتواجد فيها وترغب بالعمل هناك . ويمكنك معرفة اماكن العمل المناسبة لك ، الشركات التي ترغب بالانضمام لها

ضع قائمة لديك بتلك الشركات وهكذا يمكنك تنظيم عملية البحث و تساعدك على زيادة فعالية النتائج التي تصل اليها

3- ابدء التشبيك :

التشبيك او Networking هو أهم جزء في رحلة البحث عن عمل ، لن نتوسع فيها كثيراً ، لكن معظم الشركات أول ما تبحث عن موظف جديد تبدأ بالإعلان الداخلي لموظفيها ومعارفهم أو من توصي بهم ، بناءك لشبكة علاقات واصدقاء ينتمون لعدد من الشركات المرموقة او التي ترغب بالعمل لديها ، يجعلك تعرف أول الناس بأن هناك وظيفة شاغرة مناسبة لك في الشركة ويمكنك التقدم إليها

4- المقابلات ، المقابلات ، المقابلات

قم بالعديد والعديد من المقابلات ، كل خبراء الموارد البشرية يوصون بذلك وايضا طالبي العمل ، الجميع يخبرك عن الفوائد العظيمة التي حصل عليها فقط من اجراء المقابلات ، لايوجد اي كتاب او فيلم فيديو يشرح لك تلك المنافع الا ان خضت فيها لوحدك وجربتها ونجحت بتجاوز العقبات

اعرف اشخاص هوايتهم اجراء المقابلات وكم استفاد منها بتطوير مهاراته في التكلم و الشرح والتعبير وتعلم الكثير عن الافخاخ التي ينصبها مسؤولو المقابلات وكيف يتجاوزها بشكل صحيح وناجح ، هذه المقابلات هي الطريق للمقابلة التي ستكون بداية عملك

اجراء المقابلات يجعلك ترتاح بالتكلم و تكسر الجليد الذي ينشئ عادة بينك وبين الغريب الذي يطرح عليك الاسئلة ، هذا الارتياح مهم كثيرا ويبعث بنفسك الثقة المطلوبة .

مقابلات العمل العديدة والمتنوعة تمكنك من ملاحظة الفروق بين الشركات واساليب المقابلات ونوعية الاسئلة المطروحة فتستطيع تميز المحترف من المبتدئ وهذا كله يعتبر رصيد خبرة كبير لا يمكنك الحصول عليه من اي مكان آخر

تم الاعتماد على معلومات هذه التدوينة من نصائح قسم الموارد البشرية في شركة غوغل Google

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

1-service-quality

مقاييس العملاء العشرة للحكم على جودة الخدمة

  1- الجوانب الملموسة: وتشمل المظهر الخارجي للمعدات و الأفراد، ومواد ووسائل الاتصال.مثلاً غسالة الملابس …

3 تعليقات

  1. صديقي .. البحث عن عمل هو عمل بحد ذاته
    نصائحك واقعية ومقبولة وهي لا تشكل سوى 1% .. أي الإنطلاقة فقط
    أما في سوريا وهي أساس الحديث فالبحث عن عمل معقد أكتر .. لأنك ستدخل في تعقيدات أقسام الموارد البشرية والقائمين على أعمالها .. بالنسبة لي في رحلتي للبحث عن عمل أعتقد أنني الآن أكثر ملائمة لأن أكون مسؤول موارد بشرية لأن معظم أخطائهم باتت معروفة.. لديهم مرجع واحد يعتمدون عليه .. يتأثرون بالهالة Halo Effect.. ثم أن مؤهلك وحده لا يكفي .. أنت بحاجة لشهادات مهنية أكثر .. لن أخوض كثيراً .. ولكن لا بد في النهاية من التنويه لأمرين أساسين الأمر الأول علاقاتك الشخصية ومدى تأثيرها على فرصة إيجاد عمل والأمر الثاني هو أمر التوصية التي يجب أن تحصل عليها من قبل أشخاص مشهود لهم في المجال المهني فهي أساسية جداً جداً وتساعدك كثيراً ومسؤولي الموارد البشرية يأخذونها بعين الاعتبار .. في النهاية أتمنى التوفيق والنجاح لكل باحث عن عمل.

    الحديث يطول ..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: