10 طرق للحفاظ على قيمة مالك الفائض

 

أعتقد من الأخطاء الفادحة في نظم التعليم العربية أنها لا تحوي أية مادة خاصة بتعليم مبادئ الاستثمار والتخطيط المالي، نحن نتعلم هذا الأمر بالطريقة الصعبة، أي بالتجربة والخطأ والخسارة، أو ننتظر حتى نصل للجامعة لندرس ونختص ونتعلم أكاديميات غير واقعية.

في ظل المشاكل التي تعصف بعدة دول عربية مثل مصر وبعض دول الخليج سواء لأسباب أمنية أو اقتصادية، يطرح دائماً سؤال من الناس، كيف أحافظ على أموالي؟

سأستعرض هنا بعض الاستراتيجيات والقنوات التي يمكنك وضع مالك الفائض فيه إما لإستثماره وتنميته، أو للحفاظ عليه من التآكل بفعل التضخم

1- المصرف:
إليك أشهر أنواع الحسابات البنكية التي ستجدها في أي بنك تجاري تقليدي – غير إسلامي –

1- الحساب الجاري
مناسب أكثر للشركات

يعطيك إمكانية السحب والإيداع بحرية وفي أي وقت حتى لو كان باليوم عدة مرات سواء من الفرع او الصراف

غالباً لا يدفعون فائدة عليه أو تكون بسيطة جداً وهي أقل فائدة بين مختلف أنواع الحسابات الأخرى

غالباً ليس لديه سقف أعلى لكن هناك حد أدنى

يعطيك البنك دفتر شيكات ويمكنك كتابة عدد معين شهرياً

يمكنك أن تستدين من البنك فوق رصيدك بالبنك لمدة معينة وتعطيك بطاقة ائتمان

2- حساب التوفير
مناسب للأفراد الذين يرغبون بإدخار مبالغ صغيرة للغاية

إمكانية السحب والإيداع بحرية

يدفع البنك فائدة أعلى من الجاري

لديه سقف أعلى لا يمكن تجاوزه أي لايمكن إيداع مبالغ أكثر من حد معين في الحساب وكذلك هناك حد أدنى لا يمكن أن يكون فيه أقل منه

لا يعطي دفتر شيكات لكن يمكن ان تحصل على دفتر توفير فيه عمليات السحب والإيداع

لا يعطيك إمكانية الاستدانة فوق رصيدك

3- حساب الودائع لأجل
مناسب لمن لديه مبلغ كبير ولا يحتاجه حالياً- هو مبلغ ثابت يتم حجزه لمدة زمنية محددة تتراوح عادة من شهر إلى 5 سنوات أو أكثر

هناك حد أدنى مرتفع لأقل مبلغ يمكن قبوله كوديعة

لا يمكن السحب والإيداع بحرية.

عندما تسحب من الوديعة قبل موعد انتهائها يتم كسرها وتخسر الفائدة عنها بالكامل، وعندما تودع مبلغ جديد يتم اعتباره وديعة جديدة بتاريخ جديد

معدل الفائدة على هذا النوع هو الأعلى بين باقي الحسابات

لا يعطيك دفتر شيكات ولايمكنك الإستدانة فوق رصيدك ولا بطاقة ائتمان عليها

2- شراء العملات الأجنبية
اشتري عملة دولية لها قبول عالمي، عادة الدولار واليورو فقط ولا تشتري العملات الأخرى خاصة العربية لأنك ستواجه مصاعب بتسييلها عند الحاجة.

لو كان بلدك يعاني من حالة تضخم مرتفعة ( مثل سوريا – اليمن – ليبيا وغيرها) اشتري الدولار فور توفر المال الفائض لديك ولا تنتظر على امل أن ينخفض لأنه غالباً لن يحدث

مهما ارتفع سعر العملة الأجنبية لا تطمع ببيع كامل رصيدك، بع فقط ما تحتاج إليه كسيولة لمدى قصير ( اسبوع إلى شهر )

لا تفكر بالمتاجرة بهذا المجال لمخاطره الاقتصادية والأمنية المرتفعة. ليكن هدفك الحفاظ على أموالك من التآكل لا المتاجرة. تاجر فقط بما تتحمل خسارته مثلاً 5-10% إن كنت راغباً بذلك.

3- اشتري الذهب

من أفضل أوعية حفظ المال، اشتري سبائك – أونصات – ليرات ذهبية .. لا تشتري مجوهرات إلا لو كنت بحاجة لها ( لديك اخت – زوجة – والدة تريد المجوهرات للزينة )

المجوهرات تكلفك صياغتها خاصة لو فيها أحجار كريمة وصعوبة بالتنفيذ، هذه تكاليف لا داعي لها في حال أردت الحفاظ على القيمة

يفضل أن تشتري ليرات ذهبية انكليزية بدلاً من اونصة كاملة لأنك لو احتجت إلى سيولة يمكنك بيع ليرة واحدة بدلاً من كامل الاونصة

وزن الليرة 8 غرام بدلاً من الأونصة 28.3 غرام

هذا يعني لو لديك مبلغ مالي كبير اشتري عدة ليرات بدلاً من اونصة واحدة. ولو مبلغك صغير لن يكفيك قيمة أونصة حتى

اشتري ليرة انكليزية بدلاً من الليرة المحلية لأنها قابلة للبيع خارج البلد

تأكد من حصولك على فاتورة من بائع الذهب توضح التاريخ والسعر وموقعة منه

4- الأسهم
هذا وعاء لا يناسب الكل لأنه يحتاج لبعض المعرفة، لكن هناك أسهم مخاطرها منخفضة ومناسبة لحفظ القيمة. استشر شركة الوساطة لتخبرك عن أسهم قيمتها السوقية أدنى من قيمتها الدفترية ( هذه حالات خاصة تحدث ) حينها يكون السهم رابحاً حتماً على المدى البعيد

استشر الشركة ان تخبرك عن اسهم نمو وليست مضاربة. تحقق ارباح 5-15% على سعرها السنوي ولديها سجل راسخ من الارتفاعات السنوية أو الربعية

الاسهم تناسب التخطيط بعيد المدى ومن لن يحتاج إلى سيولة طارئة

5- العقارات
وعاء تقليدي لا يناسب الكل، لو كان بلدك فيه حرب هناك خطر تدمير العقار، هذا استثمار على المدى المتوسط والبعيد 5 سنوات فأكثر.

هناك بيع عقارات على الخريطة، أي يتم بيع العقار ولم يتم حفر أساسات البناء بعد، هذا نوع من التمويل أرخص من شراء العقار الجاهز ويحتاج لوقت لتنفيذه، هذه فرص مناسبة أكثر

ابحث عن عقارات خارج المدينة بأماكن توسعها المستقبلي. ستحتاج إلى خبير عقاري أو شخص يعمل في البلدية لديه خبرة واطلاع على المخططات التنظيمية

6- التحف والسلع المميزة
تحف، أحجار كريمة، ألماس، لوحات، أشياء قديمة وأنتيكات عادة لا تفقد قيمتها مع الوقت بل تزيد، مشكلتها أنها صعبة السيولة أي عندما تحتاج لقيمتها قد يستغرق بيعها بعض الوقت

7- الاستثمارات الصغيرة
مثل فتح دكان صغير، ورشة، مشروع على الانترنت، شراء منتجات من متاجر صينية وبيعها في بلد، أي شيء يمكنك تمويله وتعرف من يستلم العمل بالكامل من حيث الخبرة. هذه الاستثمارات تنمي مالك مع جانب من المخاطرة بالطبع

8- صناديق الاستثمار
صندوق الاستثمار هو وعاء يجمع اموال الناس ليستثمرها بمجالات مختلفة ثم يعطيهم عوائد بحسب مساهمتهم. العديد من الدول توفر صناديق استثمار وفيها عدة أنواع منها من يستثمر بالاسهم ومنها بالعقارات وغيرها وهناك صناديق تهدف تحقيق نمو بسيط على رأس المال، وأخرى تضارب.

لا تتوفر صناديق الاستثمار في كل الدول لذا اسأل شركة الوساطة المالية عن ما يناسبك

9- سندات الخزينة
هي اوراق مالية تقرض بموجبها مالك للحكومة لمدة زمنية معينة لقاء مبلغ فائدة محددة

سندات الخزينة عالية الأمان والضمان لأن الحكومة هي المقترض لكن بالمقابل عائدها منخفض للغاية، مناسبة لمن لا يحب المخاطرة إطلاقاً

لا تبيع كل الدول دائما سندات خزانة، اسأل شركة الوساطة في بلدك وتختلف مدة السندات من اشهر إلى عدة سنوات قد تصل إلى 10 سنوات

10- تذكر العائد > التضخم
لو طنشت هذه الوسائل التسعة وقررت وضع مالك تحت المخدة أو في دولاب الملابس، ستجد أن فئران التضخم أكلت منه نسبة ما سنوياً. في بعض الدول يصل ما يتم أكله إلى 50% أو 500% خلال بضع سنوات

احرص دائماً أن يكون الوسيط الذي تستثمر مالك فيه يقدم عائد أعلى من معدل التضخم في بلدك. تصفح موقع المكتب المركزي للاحصاء لمعرفة معدل التضخم أو مواقع الاخبار الاقتصادية أو موقع وزارة الاقتصاد

حتى لو لم يقدم لك الوسيط عائد يفوق التضخم، على الأقل يبقى أفضل من بلا استثمار لأنه يعوض جزء من التضخم.

إخلاء مسؤولية: هذا العرض تعليمي فقط، ولاتتحمل الصفحة أي مسؤوليات تجاه الإلتزامات والمطالبات من أية جهة كانت.

 

عن محمد حبش

يمكنك متابعتي أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

أثرياء بدأوا من الحضيض

  العصامي الحقيقي هو الذي يصنع نفسه ويبني مجده وثروته من الصفر، و أحياناً من …

%d مدونون معجبون بهذه: