picture_market_segmentation

أنواع الطبقات الاجتماعية وكيفية التعامل معها تسويقياً

 

الطبقة الاجتماعية: مجموعة من الناس متشابهين نسبيا في عوامل مثل الدخل ,الوظيفة ,المستوى التعليمي,منطقة السكن,إضافة للقيم وأنماط السلوك التي تميزه عن غيرهم من الطبقات.

أنواع الطبقات الاجتماعية:

1-أعلى الطبقة العليا : Upeer Upeer

نسبتها 1%في الدول الغربية تمتلك الثروة ,تدخل في النشاطات الصناعية و التجارية لها صل بالثقافة و الفن ,تهتم بالمظاهر الاجتماعية ويرغب أفرادها بالحصول على طابع مميز لهم على صعيد النشاطات الإنسانية.

2-وسط الطبقة العليا : Middle Upeer

تبلغ نسبتهم 2% من المجتمع الغربي ,ملكوا الثروة من خلال العمل و الجهد يملكون المنازل الفخمة والسيارات الفارهة,لا يمثل أفراد هذه الطبقة سوقاً يمكن استهدافها من خلال إستراتيجية التسويق العام التي تفرض تشابهاً نسبياً في أذواقهم الاستهلاكية,بل يمثلون أسواقاً مستهدفة للسلع الخاصة و الجديدة.

3-أدنى الطبقة العليا :Lower Upeer

يشكلون 2% من المجتمع الغربي ,وهم أصحاب الدرجات العلمية العليا و ذوي الخبرات الاستشارية ممن تدفعهم المغامرة و حب التقدم للأمام.

4-أعلى الطبقة الوسطى : Upeer Middle

تشكل نسبتهم 8% وتضم المهندسين الناجحين ,ورجال الأعمال من أصحاب المشروعات المتوسطة ,لا يمتلك هؤلاء أموال طائلة ولكنهم يقلدون نوعا ما الطبقات العليا في السلوك الشرائي و يهتمون بالجودة و الماركات ,يعملون كثيراٌ ويحاولون أخذ عطلة سنوية للتعويض و الراحة .
وكلما كان الطبقة الوسطى أكبر فالمجتمع بخير أكثر وهم مكمن أخلاق المجتمع.

5-وسط الطبقة الوسطى : Middle Middle

والتي تشكل نسبة 20% من أصحاب أعمال متوسطة ومهن حرفية يهتمون في حياتهم استكمال نواقص منازلهم من المعدات و التجهيزات , تتفاخر ربات المنازل في هذه المنطقة بحسن إدارة المنزل,والكفاءة في رعاية الأطفال و توجيههم وإرشادهم بالشكل الصحيح .
لا يستمتعون طويلا بالعطل, يبدون اهتمام بالأخبار والشائعات حول الظروف الاقتصادية السائدة بالبلد ,وهم متابعون جيدون للتلفاز وبرامجها.

6-أدنى الطبقة الوسطى : Lower Middle

يشكلون نسبة 22% من أفراد المجتمع ,ذوي أعمال متواضعة أو وظائف متواضعة في القطاعين العام و الخاص , حياتهم صعبة بسبب قلة الموارد المادية , حجم الأسرة كبير نسبيا (يعادل 8 أفراد وسطيا) ويشاهدون التلفاز لساعات طويلة,لذا يقوم رجال الترويج باستخدام هذه الوسائل الإعلانية عند الترويج للسلع والخدمات التي يستخدمها أفراد هذه الطبقة .

7-أعلى الطبقة الدنيا : Upeer Lower

يشكلون 15% من المجتمع من العمال أصحاب المهن الشاقة ,المهن غير الخلاقة ,في غالبية الأحيان يعملون لسد احتياجاتهم الآنية خاصة الطعام ,ويشترون ما يحتاجون يوميا وبتكرار حسب ما يتوفر من موارد مالية لهم , كما تشدهم المانشيات الإعلانية ( فرصة العمر…) .

8- وسط الطبقة الدنيا :Middle Lower

تشكل نسبة 10% من المجتمع , عمالة غير ماهرة , عمل موسمي في المصانع و المزارع , تعليم أدنى من الثانوية منتشرين بكثرة, عند وقوعهم في شراء أي سلعة ذات سعر مرتفع يقعون في أزمة مادية ويحصل ذلك من وقت لأخر .

9- أدنى الطبقة الدنيا :Lower Lower

تبلغ نسبتهم 20% من المجتمع , لدى أفرادها اليأس والفقر و الغضب , يعيش أفرادها في المجتمعات المتقدمة على المساعدات الاجتماعية , لا يعتبرون سوقاُ مربحاُ يستهدفها المشروع أو يروج سلعة في أوساطها .

أهمية الطبقة الاجتماعية لإستراتيجية التسويق :

تعتبر الطبقة الاجتماعية ذات أهمية كبيرة لرجال التسويق طالما أظهر المستهلكون المستهدفون داخل الطبقة الواحدة بعض التشابه النسبي في أنماط الشراء والاستهلاك و التسوق.

عموماً يمكن القول إن الطبقة الاجتماعية له تأثير فعال على استراتيجيات التسويق وخاصة بالنسبة لبعض المفاهيم التالية:

1-تجزئة السوق:
حيث يحاول رجال التسويق تحديد خصائص المستهلكين المستهدفين في كل طبقة اجتماعية . على سبيل المثال في دراسة لأهمية استخدام إستراتيجية تجزئة السوق الكلي لبطاقات الائتمان وجد أن سوق بطاقات الائتمان هم غالباً من أعضاء الطبقة العليا وأعلى الطبقة الوسطى.
الأمر الذي يؤكد على أن اختلاف الطبقات الاجتماعية يعكس نسبياً قيماً وأنماطاً سلوكية واستهلاكية مختلفة.

2-الإعلان :
من المعروف أن الخصائص الديمغرافية و النفسية لأفراد طبقة اجتماعية معينة تفرز مؤشرات قوية لما هو مرغوب أو مقبول في الإعلان المرئي أو المقرؤ.

وذلك أن اللغة و الإشارات المستخدمة يجب أن توجه بطريقة بحيث تفهم أو تدرك من قبل أفراد الطبقة الاجتماعية المستهدفة.
على سبيل المثال الإعلانات المصممة لترويج ملابس الأطفال إلى أسواق الطبقات العليا و المتوسطة قد تستخدم كلمات أو عبارات تركز على الدعابة و الود أما الكلمات المستخدمة في الإعلانات الموجهة إلى أسواق الطبقة الدنيا فيمكن أن تركز على النظافة و طول فترة الاستخدام.

3-التوزيع :

إن لكل أفراد طبقة اجتماعية معينة مواعيد وأنماط تسويقية مختلفة عن الأخرى,على سبيل المثال ,قد يميل المستهلكون من أعضاء الطبقة العليا للذهاب للمحلات ذات السمعة العالية والتواجد في أماكن راقية ,بينما أفراد الطبقة الوسطى يسعون للذهاب لمحلات المزدحمة بالمقارنة مع رغبة أفراد الطبقة الدنيا الذين يذهبون للمحلات التي تمنح خصومات أو تضع تنزيلات دورية .
تزود نتائج هذه الدراسات رجال التسويق بمؤشرات ذات أهمية كبيرة يمكن الاستفادة منها عند تصميم استراتيجيات التوزيع المناسبة لكل طبقة اجتماعية .

4-تطوير السلع :

تبدو أن استجابة أفراد كل طبقة اجتماعية ستكون مختلفة نحو ما يقدمه رجال التسويق من سلع معدلة أو جديدة.
على سبيل المثال,اجرت شركة الهاتف والتلغراف الامريكية(ِAT&T)دراسة لإختبار تفضيل المستهلكين لأشكال وألوان اجهزة الهاتف من خلال دراسة عينات من الأفراد ومن المجموعات أو طبقات اجتماعية مختلفة حيث وجد أن المستهلكين من الطبقة الدنيا لم يكونوا مهتمين بالهواتف المزخرفة والحديثة لأن كل ماكانوا يريدونه هو الحصول على جهاز هاتفي يعمل لا أكثر ولا أقل , أما أفراد الطبقة الوسطى فقد أشارت الدراسة إلى أنهم سوق مربحة للهواتف المزخرفة والحديثة .

ملاحظة :

* الانتقال من طبقة لطبقة أخرى ينتج تحت تأثيرات معينة (منها كالدخل)
* العودة للخلف أصعب من الانتقال للأمام من ناحية تعود المستهلك على عادات استهلاكية معينة .

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

الاستراتيجية السعرية الجديدة: المنتج يقدم مجاناً

تقديم منتجك مجاناً قد يكون إستراتيجية تسويقية قوية، فماذا لو أخبرناك أنه في مقدورك أن …

2 تعليقان

  1. مقال مهم للمسوقين واصحاب محلات التجزئة , استفدت منه الكثير .. أشكرك

  2. شكرا جزيلا مقال مهم جدا هذا ما كنت ابحث عنه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: