حوارية .. مواطن – مدير عام

مواطن : مرحبا شريك شو اخبارك

شريك : اهلين

مواطن : شبك مجقوم وشك ع القناة التانية … افردا

شريك : وهي فردتا

مواطن : ليه عم تكتب بالاخضر

شريك : كالعادة !

مواطن : حاسك مدير عام

شريك : طبعا

مواطن : بس بتعرف شو الغريب ؟

شريك : لا

مواطن : اني عم اكتب بالازرق .. بقلم ابو العشر ليرات .. وعم تتجاوب معي ..

شريك : وين الغريب ؟

مواطن : اول مرة بسمع انو مواطن بيصل لمدير عام وبيحكي معو  !!

شريك : هلء هالكلمتين اللي رديت عليك فيهن بتسميهن حكي

مواطن : لك هي معجزة .. بس انت مو شايفها لانك قاعد على كرسي المدراء مو خازوق المواطنين

شريك : ازا هيك معك حق

عن محمد حبش

يمكنك متابعتي أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

#قصتي_مع_العمل_الحر

إلى متى ستبقى عبدًا في القرن الحادي والعشرين؟! نعم، أنت عبد على الطريقة الحديثة، الطريقة …

5 تعليقات

  1. هيك مواطن بدو هيك مدير 🙂

    انا بحب الاخضر وعندي عقدة نفسية من الخط الازرق عموما

  2. خليني أفكر بصوت عالي
    ليش المدير بيكون مدير عام، مع انهم كلهم مدرا خاصين.

    يعني هالحوار فعلاً كان بين مواطن عام ومدير خاص
    معقول بتزبط، ولا انا نعسان وباخبص؟

  3. شكراااااا لك …..مقالتك اكثر من رائعه

%d مدونون معجبون بهذه: