البسطات .. الوجه الآخر للاقتصاد

يطلق اسم ( اقتصاد الظل ) على أي بزنس خارج الاقتصاد الرسمي ، البسطات مثلا بكل انواعها واحجامها و بضائعها ، باعة البليلة والبوشار واليانصيب و ماسحي الاحذية وغيرهم الجوالين وحتى الدروس الخصوصية، عموما اي مشروع يدر دخل ويشغل يد عاملة ويقدم منتج او خدمة وغير داخل ضمن أي إطار رسمي ، فهو ضمن اقتصاد الظل الذي يشكل 50 % من حجم الاقتصاد الوطني حسب الاحصاءات الرسمية .

تشكل البسطات مؤشر حقيقي عن نبض الشارع والحالة الاقتصادية العامة ، حتى يمكن القول أنه كلما زادت البسطات ( حجم اقتصاد الظل ) و كلما كانت أبسط و يمكن تأسيسها بأقل قدر ممكن من المال ، كلما كان مستوى معيشة الناس متدهور اكثر ، وللدقة يمكن القول أنه كلما اصبحت شريحة الفقراء اكبر .

من الاسباب الرئيسية لتشكل اقتصاد الظل النمو السكاني الهائل ونمو قوة العمل بمعدلات تفوق قدرة الاقتصاد على خلق فرص عمل جديدة مما يدفع الناس للبحث عن لقمة العيش حتى لو ببيع السيديات على البسطات وبربح ليرة سورية في كل سي دي .

لوحظت بالسنتين الأخيرات افتراش الشوارع بالبسطات اكثر من أي وقت مضى ، بسطات من كل الانواع ، كتب ومجلات مستعملة ، بليلة مشوية ، منتجات صينية رخيصة جدا .. إلخ وهذا مؤشر واضح على ازدياد رقعة الفقراء و معدمي الحال و المياومين في سورية وطبعا كل الخطط الخمسية تتجاهل هذا الاقتصاد من حساباتها مع انه يشغل 43 % من اليد العاملة في سورية ويساهم بأكثر من 35% من أجمالي الناتج المحلي .

وبين مطرقة مستوى المعيشة السيء و سندان لقمة العيش .. تبقى البسطات هي السبيل الوحيد امام ملايين المواطنين وكذلك المشترين لتوفير منتجات وخدمات تناسب ميزانياتهم ، فليس الجميع يمكنه الشراء من محلات الماركات و المولات

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

المعضلة الأخلاقية للطبقات الوسطى العربية

لا يوجد طريق وسط إن مظاهر العنف التي اجتاحت الشرق الأوسط شتت انتباه العالم من …

4 تعليقات

  1. سؤال برئ كتير
    ياهل ترى هل المخابرات بتنزل ضمن اقتصاد الظل ؟؟!!
    بتعرف شنو هلا كل البسطات عبارة عن شلة مخبرين ابتداءا من الصالحية مرورا بالبرامكة والى الحميدية

    • صحيح ولاحظنا ازدياد غريب بانواع البسطات ، حتى بسلعهم المضروبة ، متل فلاشة 4 غيغا بمية ليرة ، اى لو سمعتا شركة A data او غيرها رح ينفلجو ، طبعا كلو مضروب والغاية من البسطة التواجد بالشارع كون التواجد المعتاد بالخفاء اصبح مكشوف

  2. طيب وجود اقتصاد الظل مفيد أو ضار بالاقتصاد “الطبيعي” يعني مو منطقي يكونوا التجار انفلقوا من البسطات؟

    • سؤالك حلو كتير

      حسب وجهة نظرة شمولية ، فهالاقتصاد ايجابياته وفوائده اكبر من سلبياته .. لاحظنا كم بيشغل ايد عاملة ولاحظنا مدى مساهمتها بالناتج المحلي للبلد وكمان هالبسطات اصلن عم تستجر السلع من التجار الكبار اللي بيستوردوها من الصين وغيرو

      المشكلة تكمن انو طالما هالاقتصاد غير معروف الملامح بدقة ، مافي احصاءات رسمية دقيقة ، لهيك مافينا ندرجو ضمن الخطط الخمسية ونستفيد منه بتنمية البلد ، لهيك اما عم يتم تهميشه بالكامل والتعامل فقط مع الاقتصاد النظامي او عم يتم تقدريه بشكل ما ولو هالتقديرات ليست دقيقة وصحيحة دائما

      فينا نقول بكل بلد في اقتصاد ظل سواء بهالشكل المعروف بسورية او بغير اشكال ، متل السوق السوداء

      شئنا ام ابينا رح يستمر اقتصاد الظل ويكبر وينمو طالما الاقتصاد النظامي غير قادر على استيعاب العمالة وتحقيق الشروط المطلوبة منهم كالتشريعات والتسهيلات والضرائب وغيرها

      تحياتي الك وشكرا مرة اخرى لسؤالك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: