escasez_en_venezuela_central_madeirense_8

لماذا قد تفلس فنزويلا مع أنها صاحبة أكبر احتياطي نفطي في العالم؟

 

تأمل المعلومات التالية عن وضع فنزويلا حالياً:

فنزويلا صاحبة أكبر احتياطي نفطي في العالم – حتى أكبر من السعودية – على شفير الإفلاس.. لماذا؟

  • يشكل النفط 95% من عائدات صادرات فنزويلا
  • يشكل النفط 50% من إيرادات الحكومة
  • تراجعت إيرادات النفط 40% بسبب تراجع أسعار النفط
  • الناس لا تجد طعام كافي لدرجة أنهم يسرقونه من المحلات أو أثناء نقله. حتى أن الحكومة تنقل الطعام تحت حماية مسلحة!
  • تحتاج لإنتظار في طوابير تصل إلى ليلة كاملة للحصول على بعض الطعام
  • تضاعف عدد الأطفال الذين يموتون في المشافي 100% بسبب عدم وجود الغذاء أو عدم تهيئتها
  • أكبر معدل نمو سالب في العالم -8 %
  • أكبر معدل تضخم 482%
  • معدل البطالة 17% ومن المتوقع أن يصل 30%
  • توقع تراجع النمو 10%
  • توقع وصول التضخم 700%
  • دولة نفطية صاحبة أكبر احتياطي حجمه 297 مليار برميل – مقارنة بالسعودية 268 مليار برميل- لكن الشركة المنتجة للنفط مفلسة
  • انتاج النفط حالياً عند أدنى مستوى من 13 سنة
  • 99% فقدان قيمة العملة
  • الدولة باعت الذهب لدفع ديونها وشراء الحاجات الاساسية لأنها تستورد كل شيء تقريباً.
  • خلال شهر واحد يجب تسديد 5 مليار دولار قيمة سندات وإلا ستعلن إفلاسها
  • الدين الخارجي 125 مليار دولار

تعتمد فنزويلا على طريقة اشتراكية بحتة حيث هناك سياسات حكومية تسعر السلع بأسعار ثابتة وتبيعها عبر منافذ ومؤسسات حكومية.

نتيجة هذه السياسات والدعم الكبير الذي كانت تدفعه الدولة، خرج الكثير من المنتجين في صناعة الغذاء عن عملهم لعدم قدرتهم على تحمل الخسائر.

حالياً تستورد فنزويلا معظم حاجتها من الغذاء وانخفضت قدرتها على الإستيراد مع انخفاض القطع الأجنبي واحتياطي العملات لديها.

للأمر جانب سياسي أيضاَ، الرئيس مادورو ورث البلاد منهكة اقتصادياً من شافيز. اعتمد شافيز على انفاق أموال النفط والديون لدعم السلع وبيعها للناس بأسعار رخيصة بالتالي بنى لنفسه مجد وسمعة عند الشعب.

لكن الآن تراجع أسعار النفط العالمي أدى لتراجع إيرادات الدولة ما دفع الرئيس مادورو للقيام بإصلاحات مثل رفع الدعم عن أرخص وقود في العالم وتقنين الأمور الأساسية.
كالعادة في مثل هذه الحالات من الأمراض الاقتصادية. توجهت فنزويلا إلى طباعة النقود وهو ما يعرف بالتمويل بالعجز لسد عجز الميزانية

الأهم من كل هذا هو معدل الفساد الكبير المنتشر في فنزويلا حيث تعد تاسع أعلى دولة من حيث الفساد حسب تقرير مؤسسة الشفافية العالمية.

دول كثيرة في الشرق الأوسط حصلت فيها حروب ولسنوات طويلة مثل العراق وسوريا ولبنان، لم يصل فيها الحال إلى ما وصلت إليه فنزويلا الآمنة.

لماذا انخفضت اسعار النفط؟

كيف يؤثر انخفاض أسعار النفط على العقارات حول العالم

 

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

the-richest-man-in-babylon

ملخص كتاب أغنى رجل في بابل

يهتم الكتاب بالتطوير المالي الشخصي في صورة سرد لعدة قصص قصيرة هدفها النهائي أن تُصبح …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: