Product_Fail_MAIN_crop380w

أكثر من 20 منتج فاشل من كبرى الشركات العالمية

 

بحسب الإحصائيات فإن نسبة ضئيلة لا تتجاوز 3% من المنتجات الاستهلاكية الجديدة تحقق مبيعات جيدة في عامها الأول، الأغلبية تفشل. ويعد رقم مبيعات 50 مليون دولار هو المعيار الاساسي الذي إذا تجاوزه المنتج في عامه الأول هذا يعني نجاحه.

سنتعرف هنا على 22 منتجاً فاشلاً من كبرى الشركات بما فيها كوكا كولا وبيبسي وآبل ومايكروسوفت وغوغل وفيسبوك. لا يعني أن تكون شركة كبيرة وعريقة أن تضمن النجاح.

1957 — Ford Edsel

1- سيارة Edsel من فورد عام 1957

أصبحت كلمة Edsel مرادف للفشل، استثمرت فورد 400 مليون دولار لتطوير السيارة إلا أن الأمريكين لم يشترونها. أرادو سيارة صغيرة واقتصادية، في حين سيارة فورد كانت كبيرة وتستهلك كمية كبيرة من الوقود. بعد ثلاثة أعوام قررت فورد إيقاف إنتاجها.

1975 — Sony Betamax

2- جهاز Betamax من سوني عام 1975

شهدت فترة السبعينيات بدء حرب أجهزة الفيديو والنطاقات ما بين بيتاماكس و VHS.

بدأت سوني ببيع جهاز بيتاماكس في حين بدأ المنافسين بإنتاج أجهزة فيديو VHS. استمرت سوني في عنادها إلا أن نطاق وأجهزة VHS هي التي تابعت السيطرة والتفوق حتى بعد التسعينيات عندما بدأت تظهر الأقراص المضغوطة.

1985 — New Coke

3- New Coke من كوكا كولا عام 1985

تحدثنا من قبل عن هذا المنتج الذي أطلقته كوكا كولا بعد أن خسرت حصتها السوقية في بداية الثمانينيات على حساب بيبسي. لذا حاولت إطلاق منتج جديد بطعم يشبه طعم البيبسي. وبعد اختبارات مكثفة تبين لها أن الناس أحبت الطعم الجديد، إلا أنه عند إطلاق المنتج لم يكن الوضع كذلك. بعد أسابيع قليلة تخلت كوكا كولا عن المنتج وعادة لصيغتها السرية التقليدية واستخدمت اسم كوكا كولا كلاسيك للتأكيد على هذا.

1989, 1992 — Pepsi A.M. and Crystal

4- Pepsi A.M و كريستال

حاولت بيبسي عام 1989 أن تستهدف شريحة المستهلكين الذين يشربون الكولا على الإفطار فأطلقت Pepsi A.M الذي لم يصمد في السوق أكثر من سنة.

عام 1992 حاولت بيبسي مجدداً ولم تتخلى بسهولة. فجاءت بمنتج سمته Crystal Pepsi وأيضاً لم يصمد أكثر من عام.

1989 — RJ Reynolds smokeless cigarettes

5- سجائر بدون دخان من RJ Reynolds

في الثمانينات انطلقت حملات مناهضة للتدخين بكثافة، لذا استثمرت RJ Reynolds مبلغ 325 مليون دولار في صنع سجائر بدون دخان.

طبعاً لم تنجح ولم يشتريها الناس وتوقف المنتج بعد أربعة أشهر فقط. العبرة لم تكن من مناهضة الدخان المزعج بل مفهوم التدخين بحد ذاته.

1990 — Coors Rocky Mountain Spring Water

6- مياه معدنية من Coors Rocky عام 1990

كان تجربة تسويقية مثيرة للإهتمام تهدف إلى توسيع نطاق العلامة التجارية, أطلقت Coors Rocky منتج Mountain Spring Water عام 1990 ولم ينجح. استكشفت الشركة المتخصصة في انتاج البيرة أن زبائنها لا يريدون منها سوى البيرة أو الجعة.

1993 — Apple Newton

7- جهاز نيوتن من آبل

هذا الجهاز مثال عن الأيام المضطربة التي عاشتها آبل في فترة ما قبل أن تصبح اليوم الشركة ذات القيمة الأكبر على مستوى العالم. كان جهاز نيوتن وهو كمبيوتر كفي فاشلاً لعدة أسباب، أولا سعره الباهظ حيث كان 700 دولار في عام 1993 وأيضاً حجمه الكبير حيث طوله 9 بوصة وعرضه 4.5 بوصة وأيضاً لم يكن كفؤاً في تمييز الكتابة باليد عليه.

1995 — Microsoft Bob

8- المساعد بوب من مايكروسوفت

كان من المفترض من شخصية بوب أن تكون محببة لدى مستخدمي ويندوز عام 1995، والمثير للإهتمام أن هذا المشروع كان تحت إدارة ميليندا زوجة بيل غيتس مؤسس ومدير الشركة حينها. بعد عام واحد من إطلاق المساعد بوب تم إيقافه.

السبب الرئيسي لإيقافه أنه كان يحتاج لموارد كبيرة قياساً بأجهزة تلك الأيام.

1996 — McDonald's Arch Deluxe

9- Arch Deluxe من ماكدونالدز

قدمت ماكدونالدز البرغر الجديدة هذه عام 1996، أرادت منها استهداف الناس الذين يعيشون في المناطق الريفية بعيداً عن مكان تركيزها المعتاد. وأنفقت الشركة 100 مليون دولار على تطوير هذه البرغر الفاشلة.

1997 — Orbitz soda

10- صودا Orbitz 

كان شكل هذه الصودا جميلاً ومحبباً لشريحة الشباب من العمر الصغير، إلا أن طعمها لم يكن جيداً. حتى قارنها بعض الناس بأدوية شراب السعال. وخلال سنة من تقديمها فشلت وخرجت عن السوق إلا أنها لاتزال تباع حسب الطلب على ايباي.

1998 — Frito-Lay WOW! Chips

11- شيبس Frito-Lay

في أواخر التسعينيات أطلقت شيبس Frito-Lay منتج جديد من الشيبس يستخدم بديل الدهن Olestra بحيث يمكن انتاج رقائق بطاطا خالية من الدهون.

في حين أن طعم الشيبس لم يختلف عن العادي المشبع بالدهون، إلا أن جزئيات مادة Olestra كانت كبيرة جداً على قدرة الجسم والجهاز الهضمي من هضمها بالتالي كانت تدفعها مباشرة بدون امتصاصها.

بالنهاية كان تناول هذه الشيبس مثل تناول الملينات، أي سبب تقلص في المعدة واسهال لدى المستهلكين.

1999 — Cosmopolitan Yogurt

12- لبن مجلة Cosmopolitan

قرار غريب للغاية أن تتجه مجلة الموضة Cosmopolitan إلى إطلاق منتج غذائي، تحديداً لبن بعلامتها التجارية عام 1999. بالطبع كان السوق مشبعاً بالماركات المختلفة لذا لم تقدم المجلة منتجاً مميزاً وكان الأفضل لها أن تستمر في عملها بدلاً من الدخول إلى سوق غريب عنها.

2006 — Microsoft Zune

13- جهاز Zune من مايكروسوفت

بعد النجاح الكاسح لجهاز آيبود من آبل، قررت مايكروسوفت منافسته فجاء جهاز Zune عام 2006، إلا أنه فشل أمام سطوة آبل.

قالت مايكروسوفت أنها عملة على ملاحقة آبل وقدمت منتجاً ليس سيئاً جداً إلا أنها لم تكن شجاعة في المنافسة بل عملت على ملاحقتها. لهذا لم يكن هناك دافع حقيقي للزبون أن يشتري منتج مايكروسوفت.

وهناك سبب جوهري آخر أن الآيبود جاء مع متجر آيتونز للموسيقى بالتالي وفر محتوى ضخم وشرعي وبسعر معقول من الموسيقى التي لم تفعل مايكروسوفت أمامها شيئاً.

2006 — Mobile ESPN

14- موبايل ESPN

في يناير 2006 أطلق هاتف ESPN الجوال. كانت الفكرة أن محطة ESPN الرياضية كانت ستبيع هذا الهاتف الذي سيقدم محتوى حصري عليه مع استئجار الاتصال بالانترنت من شركة فيرايزون الامريكية أيضاً.

كان الهاتف الذي صنعته Sanyo اليابانية باهظاً للغاية، 400 دولار كان سعراً مرتفعاً ولم يشتره أحد. وألغت المحطة المشروع وركزت أكثر على بيع المحتوى الخاص بها.

2006 — HD DVD

15- HD DVD

توشيبا اليابانية أرادت من أقراص HD DVD أن تكون خلف أقراص DVD عندما أطلقتها في مارس 2006.

إلا أن سوني كان في جعبتها منتج ثوري أفضل، اقراص البلوراي ونجحت في اقناع الشركات الكبرى للإنتاج الفني مثل وارنر بروس لإستخدامها. وهنا أوقفت توشيبا مشروعها.

2007 — Joost

16- Joost

هي شبكة تلفاز للمستقبل تستخدم شبكات الند للند ابتكرها مؤسسي شركة سكايب. ووظفت الشركة مديراً تنفيذياً قادماً من سيسكو كما عقدت اتفاقية شراكة مع CBS.

كان من المفترض أن تقوم Joost بإعادة اختراع الفيديو الذي نشاهده. لكن قامت كل من نيوز كورب و NBC و ديزني بالتعاون معاً وإطلاق Hulu الذي أصبح شبكة الفيديو حسب الطلب عبر الويب الأكثر شعبية.

لم تنجح Joost لعدة أسباب منها مشغل الفيديو السيء ومحتوى البرامج والفيديو الضعيف. توقفت بعد سنة وتم بيعها بعد سنتين.

2008 — Google Lively

17- Google Lively

أرادت قوقل أن تدخل مجال الحياة الثانية الافتراضية عبر خدمة Lively التي أطلقتها في يوليو 2008 وأغلقتها في نوفمبر من نفس العام بعد أن عصفت الأزمة المالية العالمية.

2009 — JooJoo

18- JooJoo

من الطبيعي أن يفشل حاسب لوحي بمزايا أقل من الآيباد ويكلف نفس سعره. أطلق JooJoo بسعر 499$ عام 2009 وتوقف عن البيع بعد سنة.

2009 — The Nook

19- القارئ الالكتروني Nook

أطلقت بارنز أند نوبل للكتب الإلكترونية قارئها Nook عام 2009، لم تستثمر جيداً في تسويق القارئ الخاص بها ليصمد أمام كيندل من أمازون.

2011 — Qwikster

20- Qwikster

في سبتمبر 2011 قال Reed Hastings الشريك المؤسس والمدير التنفيذي في نيتفلكس أن قطاع اقراص DVD سينفصل عن الشركة ويحمل اسم Qwikster كما سيحصل على موقع منفصل للخدمة. كان الأمر مزعجاً على زبائن نتفلكس أن يضطروا لاستخدام موقع اخر من اجل الحصول على افلامهم على اقراص DVD تصلهم عبر البريد.

وبعد رد الفعل السلبي من الزبائن، ألغيت هذه الخطط بعد شهر واحد فقط من إعلانها، واستمرت الخدمة ضمن نيتفلكس.

2011 — HP Touchpad

21- HP Touchpad

أعلنت HP الاستلام وتخلت عن نظام التشغيل واللوحي الخاص بها بعد شهر ونصف من إطلاقه فقط.

لم يكن اللوحي لينافس الآيباد، باعت منه فقط 25 ألف نسخة بعد أن ظل في الأسواق حوالي 49 يوم. وبشكل عام لم يكن اللوحي سيئاً للغاية إلا أن نظام WebOS لم يساعده على النجاح وباعته لاحقاً إلى إل جي.

2013 — Facebook Home

22- Facebook Home

مع انتشار نظام الأندرويد ليسيطر على العالم، أرادت فيس بوك أن تستغله لتسيطر بدورها على العالم. مع لانشر Facebook Home الذي يحول جهازك بالكامل إلى تواصل مع فيس بوك. أصبح الأمر فوضوي للغاية ولم يكن ملائماً لمعظم المستخدمين.

بالطبع هناك الكثير من المنتجات الفاشلة غير هذه، أخبرنا عن واحد لم نذكره وما سبب فشله برأيك؟

اقرأ أيضاً: لماذا تفشل المنتجات في السوق ؟

HTC# تفشل تسويقياً

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

DHL-LOGO

DHL .. وحش البحار لا يجب أن ينام على الرصيف

  صنعت السفن لتمخر عباب البحر، لا أن تجلس على رصيف الميناء. هذه الحقيقة هي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: