تطبيق Shazam قيمته مليار دولار ولايحقق أية أرباح

 

دليل إضافي جديد لقائمة طويلة من الشركات والخدمات التي أصبحت قيمتها مرتفعة جداً مع أن نموذجها الربحي لايحقق أية أرباح بعد. ولعل أشهر الخدمات هي الواتساب حيث أن فيس بوك اشتراه بـ 19 مليار دولار مع أنه لا يربح شيء.

اليوم لدينا خدمة Shazam للتعرف على الأغاني حيث حصلت على تمويل جديد بقيمة 30 مليون دولار رفع قيمتها إلى مليار دولار.

وتستثمر الشركة بشكل كبير في تحسين تقنياتها وكذلك الفريق العامل لديها, لذا بشكل عالمي لاتحقق أية أرباح بل على العكس كانت قد أعلنت عن خسائر صافية أكثر من 3 مليون دولار في 2013 من إجمالي عائدات 46.8 مليون دولار حصلت عليها.

وكانت الشركة العام الماضي قد حصلت على 20 مليون دولار كتمويل جديد وكانت قيمتها 500 مليون دولار.

وتعتمد Shazam في نموذجها الربحي على العمولات التي تحصلها عندما يقوم أحد المستخدمين بشراء الأغاني عن طريق تطبيقها حيث يعرض للمستخدم عدة متاجر يمكنه الشراء منها عندما يتعرف على أي اغنية.

ونمت الخدمة بشكل كبير 34% العام الماضي ليصبح لديها 100 مليون مستخدم مسجل.

وخلال السنوات الماضية عملت Shazam على التواجد على منصات جديدة والتكامل مع خدمات جديدة مثل Spotify وحتى أجهزة الماك وأصبحت تتعرف على المسلسلات وليس فقط الأغاني.

وكما هو المتوقع مثل هكذا خدمات وحالات فإن استراتيجية الخروج للشركة ستكون الإستحواذ عليها من قبل شركة اخرى.

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

DHL .. وحش البحار لا يجب أن ينام على الرصيف

  صنعت السفن لتمخر عباب البحر، لا أن تجلس على رصيف الميناء. هذه الحقيقة هي …

تعليق واحد

  1. مقال رائع
    متشكريييييين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: