تفسير انخفاض وصول منشورات صفحات فيس بوك و طريقة الحل

يشتكي كافة مدراء صفحات فيس بوك من انخفاض معدلات وصول المنشورات للمعجبين، ويبحثون دائماً عن طرق لرفع تلك المعدلات خاصة لو كانت الصفحات هي مصدر دخلهم، لنتعرف معاً لماذا انخفضت معدلات الدخول وكيف يمكن حل هذا الأمر بطريقة صحيحة.

بدأت فيس بوك بتطبيق خوارزمية جديدة معدلة لعرض المحتوى في آخر الأخبار منذ ديسمبر 2013.

هناك سببين لإنخفاض معدلات وصول المنشورات:

1- نشر محتوى بشكل كثيف جداً: ان المعدل الوسطي للمنشورات التي تنشر لكل مستخدم فيس بوك عند كل دخول للموقع هو 1500 منشور.

2- تتنافس صفحات فيس بوك مع المحتوى الذي ينشره مئات وربما آلاف الأصدقاء الذين لديك على القائمة. بالإضافة إلى الصفحات الجديدة التي تعجب بها، كل هذا المحتوى المنشور يؤدي إلى فوضى عارمة في آخر الأخبار بالتالي لحل تلك الفوضى قامت فيس بوك بتخفيض عرض المحتوى على آخر الأخبار.

عدلت فيس بوك خوارزميتها لتعرض للمستخدم المحتوى الذي يهمه أكثر من غيره، فبدلاً من عرض 1500 منشور مثلاً، تختار الخوارزمية حوالي 300 منشور تعتقد انها تهمك أكثر من البقية وتضعها في آخر الأخبار، ما يعني أنك ترى 20% من المنشورات التي يجب أن تراها فقط.

هذا الأمر يختلف جذرياً مقابل تويتر الذي يعرض لك كل التغريدات التي نشرت منذ آخر دخول لك على الشبكة بالتالي لاتفوتك أية تغريدة.

السبب في هذا الإختلاف أن فيس بوك يريد من آخر الأخبار أن يصبح تفاعلياً أكثر وليس مجرد استهلاك للمحتوى، بمعنى أن عرض المنشورات التي تتعلق بك أكثر تزيد من احتمال تفاعلك معها كالتعليق والإعجاب بها أو حتى مشاركتها، بينما عرض كل المحتوى لا يدفعك للتفاعل معه بل تقليبه فقط.

لإثبات صحة كلامي قمت بتجربة و عمل دراسة حالة على صفحة المدونة على فيس بوك، تم نشر هذا المنشور :

‎‎منشور‎ by ‎مدونة ناسداك‎.‎

توقيت نشر المنشور كان الساعة 8:49 دقيقة مساءاً وهي ضمن فترة الذروة. عادة كانت تصل المنشورات إلى 500 شخص تقريباً من أصل 4872 معجب، وهي نسبة جيدة جداً بمعايير فيس بوك.

كما تلاحظ طلبت في المنشور 50 اعجاب على الأقل، وحصلت عليها و أكثر مع 8 تعليقات وثلاثة مشاركات .. ارتفع وصول المنشور إلى حوالي الضعف و ألف شخص .. أي ارتفاع من 10% إلى 24% تقريباً.

الدرس المستفاد هنا: أن التفاعل الحقيقي والسريع يزيد من الوصول، هذا التفاعل يجب أن يكون طبيعياً عفوياً ويكون هناك رد على التعليقات .. والكلمة الأهم هنا هي مشاركات المنشور توصله لعدد مستخدمين أكبر من الاعجابات

تذكر قاعدة هامة في الشبكات الاجتماعية تقول لو شاهد اعجب 100 شخص بالمنشور و علق عليه 10 و شاركه 1 فقط فأنت ضمن الحدود الطبيعية.

ينفي مسؤولي فيس بوك أن تكون الخوارزمية الجديدة اداة لإجبار أصحاب الصفحات على شراء الإعلانات و ترويج المنشورات عبر دفع مبالغ مالية لتصل لأرقام أكبر، وهذا ما يعتقده كل أصحاب الصفحات.

اخيراً حسب خوارزمية فيس بوك فإن تعثر كلب جارك يعتبر بالنسبة لك أهم من طوفان في جنوب آسيا يقتل ألف شخص ويشرد الملايين.

لذا إن أردت رفع نسب الوصول الطبيعية organic reach عليك بجعل متابعي صفحتك يتفاعلون طبيعياً أكثر مع الصفحة، ولا تكتفي بهذا فقط بل عليك كتابة المنشورات يدوياً، وتذكر دائماً الفيديو لديه نسبة التفاعل والوصول الأعلى وبعدها تأتي الصور ثم المنشورات النصية التي تحوي روابط ثم المنشورات النصية فقط.

وتذكر أيضاً إن المنشورات التلقائية عبر التطبيقات تنال أدنى مستوى من الإنتشار، ولا يكفي أن تقوم بتحسين التفاعل على صفحتك بل يجب أيضاً أن يكون المحتوى الآخر الذي سيعرض للمستخدم أقل تفاعلاً .. تخيل القصة كسباق .. لا يهم كثيراً ما هو محرك سيارتك بقدر ما يهم محرك سيارات المنافسين .. حتى لو كنت تركب حصاناً هرماً يمكنك الفوز لو كان المنافسين يركضون على رجلهم!

 

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

الاستراتيجية السعرية الجديدة: المنتج يقدم مجاناً

تقديم منتجك مجاناً قد يكون إستراتيجية تسويقية قوية، فماذا لو أخبرناك أنه في مقدورك أن …

2 تعليقان

  1. شركة تفاعل الصفحات في الفايس بوك

    لدينا الحل لذلك .
    حيث قمنا بإنشاء شركة لتفاعل ضمن الصفحات , وتحديثها , وتفاعل معها . وهذا كله للوصول إلى جميع معجبي صفحتك أو النسبة القياسية , عبر نشر تعليقات فيها و الإعجاب بالمنشور و حتى مشاركته

  2. السلام عليكم أستاذ محمد، حفظك ربي من كل سوء
    نعم .. كان شرحك أعلاه كافيًا ووافيًا
    وسأعمل على الاستفادة منه لأقصى حدٍ إن شاء الله تعالى

    هذا … ويُسعدني التواصل معك بكل ما هو مفيد ونافع

    وإلى أن نلتقي على الخير دائمًا
    أتركك بحمى الرحمن

    من لبنان _ بيروت تحديدًا
    أبو هيثم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: