الولاء الأعمى .. محبي الآيفون

تصميم تخيلي

تتبع شركة آبل إستراتيجية في عملها تدعى التمايز Differentiate ومن أركان هذه الإستراتيجية بناء الولاء العالي لزبائن الشركة بحيث يصلون لدرجة الإيمان المطلق و الدفاع عنها علاوة عن التسويق لها.

هؤلاء الزبائن تصل بهم الشركة إلى مرحلة أنهم يشترون كل منتج تطلقه الشركة حتى لو كان ” قشارة بطاطا “.

نجحت آبل بتطبيق إستراتيجية التمايز بفضل ستيف جوزبز، حيث ترى الشركة في أن الشريحة الضيقة من الجمهور ذي الدخل المرتفع و الولاء العالي هو مصدر الدخل cash cow الأهم للشركة.

كيف تعرف أن آبل نجحت في هذا؟

انظر لطوابير المنتظرين أمام محلاتها عن إطلاق أحد هواتف الآيفون في السوق.

والأخ هورنت معروف بولائه العالي لشركة آبل وكل منتجاتها.. إليكم تغريدة معبرة تماماً وصادقة جداً

 

بالطبع حتى تصل آبل إلى هذه الدرجة من ولاء محبيها، تكلفت مئات مليارات الدولارات و اكثر من 10 سنوات من الجهد المتواصل لتحقيق نفس الهدف.

 

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

درس في الإدارة من العصافير

  في الماضي، كانت الألبان تعبأ في زجاجات بدون أغطية. وكان هناك نوعان من العصافير: …

3 تعليقات

  1. استشهدت بتغريدة صاحبنا 😀

  2. حبذا لو تكتب مقال حول كيفية تحقيق هذه الاستراتيجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: