اخطاء إعلانية حرجة .. الزبون الثور

 

يحدث كثيراً أن تنفق آلاف الدولارات على حملة إعلانية تنعكس عليك سلباً وتؤدي لخسارتك أضعاف ذلك المبلغ من خلال سياسة تطفيش الزبائن أو السخرية منهم، وهذا ما فعله بنك الرياض، بدون قصد ربما.

في الإعلان أعلاه، يود البنك أن يوصل رسالة إلى الزبون بأن يصحب عائله إلى مغامرة فريدة، قد تكون حضور مصارعة ثيران في أسبانيا مثلاً، لكن فكر معي لحظة، ماذا خطر لك أول ما شاهدت الإعلان؟

هل اعتقدك نفسك “ثور” ؟

هل بنك الرياض يرى زبائنه وعائلاتهم ” ثيران ” ؟

ام انه يود لفت انتباهك إلى الإعلان من خلال كتابته على قطعة القماش التي تلفت انتباه ” الثور ” ؟

بكل الأحوال فإنه مع استبيان الرأي السريع الذي أجريته، ظهر لي أن غالبية الناس رأو أنفسهم ” ثيران ” مع هذا الإعلان، ولم يفهموا للوهلة الأولى الغاية التي أرادها بنك الرياض من هذا الملصق الإعلاني.

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

الاستراتيجية السعرية الجديدة: المنتج يقدم مجاناً

تقديم منتجك مجاناً قد يكون إستراتيجية تسويقية قوية، فماذا لو أخبرناك أنه في مقدورك أن …

6 تعليقات

  1. وإن كان يقصد من الإعلان حضور مصارعة ثيران في أسبانيا … لا يوجد رابط بين الإعلان و نوع المؤسسة (البنك ) وما تقدمه من خدمات !! هذا ما أراه … إعلان غريب فعلا !!

    • قد تكون مثل مسابقة على من يودع مبالغ اكبر في البنك والجائزة هي رحلة عائلية لحضور مصارعة الثيران في اسبانيا.. نحتاج لاحد من السعودية ويعرف ما يحدث ليخبرني ان كان توقعي صحيحاً

      • حتى في هذه الحالة أرى فكرة الاعلان غير موفقة بالمرة ولا تناسب المجتمع العربي..الاسبان لديهم هوس غريب بمصارعة الثيران..أما العرب فأغلبهم يجدها مسابقات دموية وعنيفة وتعذيب غير مبرر لهذه الثيران المسكينة..يعني أن أن يتم اقتراح حضورها كجائزة.. وعائلية ! غريب!

  2. الفكرة أن البنك يقدم رحلات لمن يشتري بطاقة إئتمانية جديدة من البنك، أو يستخدم بطاقته الحالية بمبلغ يزيد عن الـ5000 ريال..
    عرض غير مقنع إطلاقا! ولا يستحق هذه الضجة والحملة الإعلانية!
    خاصى وهي ثمان رحلات ليس أكثر!!

    هنا المصدر من موقع البنك ذاته (تقنيا موقعهم غاية في الروعة! ومطابق لمعايير الويب -_^ ! )
    “http://www.riyadbank.com/Arabic/PersonalBanking/Riyadbankcredit.html”

  3. أتفق و بشدة مع أختي (أم الأولاد) فبغض النظر عن الغباء الظاهر في التعبير عن الفكرة فإنه أيضاً غير متوافق البته مع ثقافتنا العربية و لا عن اهتماماتنا ..

  4. يعني هو عالعموم البنك عندو 12 عميل, وبعد هالإعلان ضل منهن 7 😀

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: