قدم خدمة قبل أن تبيع .. كوداك و الفيلم المحترق تحت الشمس

kodak logo كوداك
لم تعرف كيف تتصرف kathy بعد أن نسيت فيلم التصوير الخاص بكاميرتها لمدة يوم كامل في سيارتها تحت حر الشمس ، فبادرت بالتواصل مع شركة كوداك المصنعة للفيلم لتأخذ بنصيحتهم حول الطريقة المثلى للحصول على الصور من الفيلم إن أمكن ، أو كيفية التخلص منه بشكل سليم .

في اليوم التالي وصلها رد من موظف خدمة الزبائن على بريدها ، وبطريقة لبقة يخبرها أن عليها التخلص من الفيلم بأحد سلال إعادة التدوير ، و ايضا يفاجئها بأنه أرسل إليها فيلماً آخر من نفس النوع ومجاناً .

تفاجئت جداً kathy ، بالرغم من أن الغلطة غلطتها ، وانها لم تطلب سوى نصيحة من الشركة ، لكن بادرتها الشركة بفيلم بديل مجاني يصلها الى منزلها .

هذه الحركة البسيطة التي قامت بها كوداك ، اكسبتها زبون دائم مدى الحياة ، و سيوصي هذا الزبون ويحكي القصة لكل معارفه بالتالي يقدم لك زبائن دائمين .

لا تعد تكلفة الفيلم الجديد المرسل إليها شيئاً أمام الخدمة الجليلة التي سوف يقدمها الزبون وعن طيب خاطر وبدون أن تطلب منه الشركة حتى . إن ملاحظة كوداك للموقف و هذه الاستجابة المفاجئة للفرصة المتاحة تعد أفضل ما يمكن أن تقوم به الشركات من خطوة بسيطة لكن لها تأثير كبير .

لكن لا تنسى أغراضك المهمة تحت الشمس لتتعطل ، فهذه ليست سياسة كفالة معمول بها ، إنما مجرد حالات فردية يكون للشركة تقديرها والتصرف على أساسها

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

الاستراتيجية السعرية الجديدة: المنتج يقدم مجاناً

تقديم منتجك مجاناً قد يكون إستراتيجية تسويقية قوية، فماذا لو أخبرناك أنه في مقدورك أن …

2 تعليقان

  1. الفكرة جميلة ومجربة وعندها مفعول قوي بكسبك ثقة الزبون , لا بل سيعرف أصدقائه على المنتج ويحكي لهم كل شيء..

    لكنني أراها روتينية .. أبحث عن أفكار عصرية 🙂

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: