مشاهدات مواطن – 4

المكان : احد فروع المصرف التجاري السوري

الزمان : دائما

دخل المواطن الى احد فروع المصرف التجاري السوري لانجاز معاملة دفع رسوم ، صادفته عند الباب موظفة عمرها بالأربعينيات ، تمسك مكبرة ضخمة وتنظر في ورقة عليها كلمات انكليزية ، بعد عشر دقائق لحصلت على الكلمة المطلوبة

ممم مكبرة ؟! ما هذا يا إلهي !!

انتقل للطابور وبعدما وصل دوره ( ترافق ذلك احاديث نسائية بين الموظفات و كاسات شاي واقلام منتهي حبرها و و و ) ، استلم منه الموظف النقود لعدها ، كان يمسك النقود بشكل متلبك وبدأ العد بطيئا جدا ، حتى المواطن كان يعدهم بشكل أسرع

المواطن : لم لا تستخدم آلة عد النقود التي امامك ؟

الموظف : لا اعرف استخدامها

ممم ، معك حق فلا داعي لآلات عد النقود بالمصارف ولا داعي لاختراعها ، العد اليدوي اكثر دقة ، احسنت

نظر للطابور ، كل ماله يزيد ويزيد ويكبر .. أمر الموظف بإغلاق باب المصرف الحديدي لمنع دخول أي متعامل جديد ريثما ينتهي من عد النقود ويكمل معاملة المواطنين الحاليين الذين عددهم لايتجاوز الخمس اشخاص

نشر سابقاً ضمن السلسلة :

عن محمد حبش

يمكنك متابعة المدونة أيضاً عبر فايس بوك، تويتر، التغذية، و النشرة البريدية

شاهد أيضاً

المعضلة الأخلاقية للطبقات الوسطى العربية

لا يوجد طريق وسط إن مظاهر العنف التي اجتاحت الشرق الأوسط شتت انتباه العالم من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: